الملاحظات
الإهداءات
عبدالجوادعلي من مصر : جوجو كلنا شايلينك في عيونا لوشا عيونه هتشيل ايه والا ايه خليكي في عنيا انا احسن هههههههههههههههخهخ مساء الورد     العجمى من من على صخرتى بشاطئ العجمى : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته منورين الدنيا كلهايااجمل أعضاء     Mekook من ♡ : اللهم يسر أمرنا وارزقنا ماتمنينا واجعل التوفيق في طريقنا ، لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين ، اللهم صلِّ على محمد وعلى آل محمد     Angel of love من اسكندريه : وحشتووووووووووووووووونى جدا     Ana Crazy Ento Malko من هنا : ياااااه عبد الصمد انتو لسسسسه عايشين     فتاة كريزي مان من قسم الاحلام : هيك مللنا مفيش عسوله ثاني ...     Mekook من السعودية : اللهم صلِّ وسلم على نبينا محمد     sosololomohamed من السعوديه : اين الاخت عسوله     @___.-[f]-[o]-[x]-.___@ من كيرو : وحشتونى اوى كل عام وانتم بخير     علاءخليل من قرية كفر الشيخ ابراهيم / قويسنا / منوفيه : عاملين ايه واااااااااااااااااااااااحشني اوووووووي يااااااااااااارب تكونوا بألف خير محتاج حد يدعيلي دعوة طيبه من قلبه الطيب بجد هكووووووووووون سعيد جدا     ابراهيم لطفى من شبرا : منورين يا احلى ناس     ابراهيم لطفى من رساله مرسله من القلب الى أطيب واجمل وارق القلوب رسالة شكر وتقدير واحترام وحب واخواه الى اعضاء منتديات كريزى مان : رساله مرسله من القلب الى أطيب واجمل وارق القلوب رسالة شكر وتقدير واحترام وحب واخواه الى اعضاء منتديات كريزى مان     خالد حجازى من المنصورة :     علاءخليل من المنوفيه : انا علاء خليل يسعدني ويشرفني ان اتعرف بيكم     lamie200 من من هنا : سامو عليكو وحشتوني جدا جدا جدا اد حمية العيد بجد كل المنتدي وحشني اوووي صحابي واخواتي طمنوني عليكو وتحياتي يالوشا     العجمى من اسكندرية : أحباب قلبى أعضاء ومشرفين ومراقبين الحمد لله أنكم بخير وسعادة منورين الدنيا كلها     *gogo* من من المنتدي : احم احم سالخيييير بقا وحشتووووني خالص خالص يعني والله يارب تكونو بخير لا يا عبدو لوشا شايلني ف عيونوو والله واصلا ميقدرش يزعلني     حظوو من الشرقيه : ازيكم ياجماعه وحشتونى اوووى والله ياترى فى حد هنا لسه من الناس اللى اعرفها     Mr H!MA من المنصوره : الله ينور يا رجاله عالشغل الجديد الجامد والله بالتوفيق يالوشا ومن نجاح لنجاح ف احلى منتدى     علاءخليل من قويسنا _ منوفيه : وحشتوووووومي اوووووي والله    

رمضان وعادات الدول الاسلاميه

قائمة الاعضاء المشار إليهم :

عدد المعجبين8الاعجاب
  • 1 Post By śєnoяiтα
  • 2 Post By BASMA Bassuony
  • 2 Post By stars123
  • 2 Post By حمادةعوض
  • 1 Post By śєnoяiтα

Eh S(21) رمضان وعادات الدول الاسلاميه

رمضان وعادات الدول الاسلاميه





أولا كل عام وانتم بخير بحلول شهر رمضان المبارك أعاده الله عليكم بالخير واليمن والبركات


جعله فاتحة خير على جميع دولنا الاسلامية الشقيقة


من خلال تقرير احببت ان نتعرف على رمضان من الناحية الدينية


وكدلك من الناحية الاجتماعية ساخدكم في جولة في رحاب دولنا الاسلامية

ونتعرف على اجمل واغرب تقاليدها

فاهلا بكم



رمضان وعادات الدول الاسلاميه



إلَى السَّماءِ تجلت نَظْرَتِي وَرَنَـتْ *** وهلَّلَـتْ دَمْعَتِـي شَوَقـاً وَإيْمَانَـا

يُسَبِّحُ اللهَ قَلْبِـي خَاشِعـاً جذلاً *** وَيَمْلأُ الكَـونَ تَكْبِيـراً وسُبْحَانَـا

جُزِيتَ بالخَيْرِ منْ بَشَّرتَ مُحتَسِبًـا*** بالشَّهرِ إذْ هلَّـتِ الأفـراحُ ألْوانَـا

عَامٌ تَوَلَّّى فَعَـادَ الشَّهْـرُ يَطْلُبُنَـا *** كَأنَّنَا لَـمْ نَكَـنْ يَومـاً ولاَ كَانَـا

حَفَّتْ بِنَا نَفْحَةُ الإيمَـانِ فارتفعَـتْ *** حرَارَةُ الشَّوْقِ فِي الوِجْدَانِ رِضْوَانَا

يَابَاغَيَ الخَيْرِ هَذَا شَهْـرُ مَكْرُمَـةٍ *** أقْبِلْ بِصِـدْقٍ جَـزَاكَ اللهُ إحْسَانَـا

أقْبِـلْ بجُـودٍ وَلاَ تَبْخَـلْ بِنَافِلـةٍ *** واجْعَلْ جَبِينَكَ بِِالسَّجْـدَاتِ عِنْوَانَـا

أعْطِ الفَرَائضَ قدْراً لا تضُـرَّ بِهَـا *** واصْدَعْ بِخَيْرٍ ورتِّـلْ فِيـهِ قُرْآنَـا

واحْفَظْ لِسَاناً إذَا مَا قُلتَ عَنْ لَغَـطٍ *** لاَ تجْرَحِ الصَّوْمَ بالألْفَـاظِ نِسْيَانَـا

وصَدِّقِ المَالَ وابذُلْ بَعْضَ أعْطِيَـةٍ *** لنْ ينْقُصَ المَالَ لَوْ أنْفقتَ إحْسَانَـا

تُمَيْرَةٌ فِـي سَبِيـلِ اللَّـهِ تُنْفِقُهَـا *** أرْوَتْ فُؤادًا مِنَ الرَّمْضَـاءِ ظَمآنَـا

وَلَيلَةُ القَـدْرِ مَـا أدْرَاكَ مَـا نِعَـمٍ *** فِي لَيْلَـةٍ قَدْرُهـا ألْـفٌ بِدُنْيَانَـا

أُوْصِِيـكَ خَيْـراً بأيََّـامٍ نُسَافِرُهَـا *** فِي رِِحْلةِ الصّومِ يَحْيَا القَلبُ نَشْوانَا

فَأَوَّلُ الشَّهْرِ قَـدْ أفْضَـى بِمَغْفِـرَةٍ *** بِئسَ الخَلاَئقِ إنْ لَمْ تَلْـقَ غُفْرَانَـا

وَنِصْفهُ رَحْمَـةٌ للْخَلْـقِ يَنْشُرُهَـا *** رَبُّ رَحِيْمٌ عَلَى مَنْ صَامَ حُسْبَانَـا

وَآخِرُ الشَّهْرِ عِتْقٌ مِـنْ لَهَائِبِهَـا *** سَوْدَاءُ مَا وَفَّرَتْ إنْسًـا وَشَيْطَانَـا

نَعُوذُ باللهِ مِـنْ أعْتَـابِ مَدْخَلِهَـا *** سُكْنَى لِمَنْ حَاقَ بالإسْلاَمِ عُدْوَانَـا

وَنَسْـألُ اللهَ فِـي أَسْبَـابِ جَنَّتِـهِ *** عَفْواً كَرِيمًا وَأَنْ يَرْضَـى بِلُقْيَْانَـا


رمضان وعادات الدول الاسلاميه



أخي المسلم.. أختي المسلمة..


قال صلى الله عليه وسلم { من قام رمضان إيماناً وإحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه } [متفق عليه]


دعونا اولا نتعرف على معنى كلمة رمضان

رمضان وعادات الدول الاسلاميه


رمضان وعادات الدول الاسلاميه

ما هو الصوم؟


الصوم لغة الإمساك: ( إِنِّي نَذَرْتُ لِلرَّحْمَنِ صَوْماً فَلَنْ أُكَلِّمَ الْيَوْمَ إِنسِيّاً ) [مريم:26].

شرعاً: الإمساك عن مفطرات الصوم من طلوع الفجر إلى غروب الشمس بنية مخصوصة.


رمضان وعادات الدول الاسلاميه


فوائد الصوم:


1 - يربي المسلم على القيم والفضائل وردعه عن فعل الفواحش والمنكرات.

2 - فيه راحه للبدن حيث يدع الصائم أجهزته الهضمية تستريح من عنائها الطويل.

3 - الصيام يعلم المسلم الصبر فهو يعوده على الإمساك عن جميع المفطرات من طلوع الفجر إلى غروب الشمس.

4 - الصيام يذكر المسلم بحرمان المحرومين الذين لا يجدون طعاماً ولا شراباً فيدفعه ذلك إلى التصدق عليهم.


رمضان وعادات الدول الاسلاميه


آداب الصيام:


1 - تأخير السحور وتعجيل الفطور.

2 - الدعاء أثناء الصيام وعند الفطر فالدعوة مستجابة في تلك الأوقات.

3 - استعمال السواك.

4 - افطار الصائمين.

5 - الاجتهاد بالطاعة والعبادة والإكثار من الطاعات.


رمضان وعادات الدول الاسلاميه


مبطلات الصوم:


هناك بعض الأمور التي تبطل الصوم، وعلى الصائم أن يبتعد عنها

لينال الأجر والثواب. من هذه الأمور:

1- الأكل والشرب عمدًا، فمن قصد أن يأكل أو أن يشرب فقد بطل صومه،

أما إذا نسي فلا يبطل صومه و عليه أن يتمّه، قال رسول الله صلى الله

عليه وسلم:"إذا نسي أحدكم فأكل أو شرب فليتم صومه فإنما أطعمه الله وسقاه".

2 - الجماع: إذا وقع الجماع من صائم في نهار رمضان فعليه القضاء مع كفارة مغلظة وهي عتق رقبة فإن لم يجد فصيام شهرين متتابعين فإن لم يستطع فإطعام ستين مسكيناً.

3- إخراج المني: يقظة بإستمناء أو مباشرة أو تقبيل ونحو ذلك.

4 - حقن الإبر المغذية التي يستغنى بها عن الطعام والشراب لأنها بمعنى الأكل والشرب ( فأما الإبر التي لا تغذي فلا تفطر سواء استعمالها في العضلات أم في الوريد وسواء وجد طعمها في حلقه أم لم يجده ).

5 - حقن الدم: مثل أن يحصل للصائم نزيف فيحقن به دم تعويضاً عما نزف منه.

6 - خروج دم الحيض والنفاس.

7 - إخراج الدم بالحجامة ونحوها.

8 - القيء: إن تعمد إخراجه أفطر، ( وإن حصل من غير قصد لم يفطر ).

رمضان وعادات الدول الاسلاميه

صلاة التراويح:

هي صلاة يؤديها المسلم في كل ليلة من ليالي رمضان بعد صلاة العشاء وقيل صلاة الوتر. وعدد ركعات صلاة التراويح ثماني ركعات وتصلى ركعتين ركعتين يقرأ الإمام الفاتحة وما تيسر من القرآن في كل ركعة ويسلم كل ركعتين ويجب عليك أخي المصلي أن تحرص على أن تصلي التراويح كاملة وتنصرف مع الإمام حتى تنال الأجر كاملاً وهو قيام ليلة كاملة. عن أبي ذر رضي الله عنه، عن النبي قال: { إن الرجل إذا صلى مع الإمام حتى ينصرف كتب له قيام ليلة } [رواه أحمد].

رمضان وعادات الدول الاسلاميه


العشر الأواخر:

كان رسول الله يجتهد في رمضان ما لا يجتهد في غيره وكان يجتهد في العشر ما لا يجتهد في غيرها فكان إذا أتى العشر شد المأزر وأيقظ أهله وأحيا ليلة القدر وهي ليلة كما أخبر الله تعالى عنها خير من ألف شهر فحري بك أخي الصائم، أختي الصائمة أن تغتنمها، وكان رسول الله يعتكف في مسجده العشر كلها ولما كان العام الذي قبض فيه اعتكف عشرين ليلة.


رمضان وعادات الدول الاسلاميه


مبيحات الإفطار:


1 - السفر لمسافات بعيدة يصعب على الصائم معها تحمّل الجوع والعطش.

2- المرض الذي قد يصعب معه الصوم، فقد يكون المريض بحاجة إلى

تناول الدواء والطعام، والصيام قد يؤخّرالشفاء.

3 - الحمل والإرضاع - يسمح للمرأة المرضعة أو الحامل بالإفطار إذا

خافت على نفسها أو على ولدها..

4 - كبر السن - يسمح لكبير السن الذي لا يستطيع الصيام الإفطار خوفًا

من أن يسبّب له الصيام المرض أو

الأذى.

5 - الجوع والعطش الشديدان اللذان يصعب تحمّلهما وقد يؤدّيان بالصائم

إلى الهلاك.


من إباحة الإفطار لأصحاب هذه الأعذار نستنتج أن الدين الإسلامي دين يسر ورحمة،

قال تعالى :"يريد الله بكم اليسر ولا يريد بكم العسر".


رمضان وعادات الدول الاسلاميه


رمضان شهر الدعاء

فإن شأنَ الدعاءِ عظيم، ونفْعَهُ عميم، ومكانتَه عاليةٌ في الدين، فما استُجْلِبت النعمُ بمثله ولا استُدْفِعت النِّقَمُ بمثله، ذلك أنه يتضمن توحيد الله، وإفراده بالعبادة دون من سواه، وهذا رأس الأمر، وأصل الدين. وإن شهرَ رمضانَ لفرصةٌ سانحة، ومناسبة كريمة مباركة يتقرب فيها العبد إلى ربه بسائر القربات، وعلى رأسها الدعاء؛ ذلكم أن مواطن الدعاء، ومظانَّ الإجابة تكثر في هذا الشهر؛ فلا غَرْوَ أن يُكْثِر المسلمون فيه من الدعاء.


رمضان وعادات الدول الاسلاميه

أما فضائلُ الدعاءِ، وثمراتُه، وأسرارُه _فلا تكاد تحصر،

فالدعاءُ طاعةٌ لله، وامتثال لأمره، قال الله _عز وجل_: (وقال ربكم ادعوني أستجب لكم).


والدعاء عبادة، قال النبي": (الدعاء هو العبادة) . رواه الترمذي وقال: حسن صحيح، ورواه ابن ماجه، وصححه الألباني.


والدعاء سلامة من الكبر: (وقال ربكم ادعوني أستجب لكم إن الذين يستكبرون عن عبادتي سيدخلون جهنم داخرين).


والدعاءُ أكرمُ شيءٍ على الله، قال النبي صلى الله عليه وسلم: (ليس شيءٌ أكرم على الله _عز وجل_ من الدعاء). رواه أحمد والبخاري في الأدب المفرد، وابن ماجة، والترمذي والحاكم وصححه، ووافقه الذهبي.


والدعاء سبب لدفع غضب الله ، قال النبي صلى الله عليه وسلم : (من لم يسألِ اللهَ يَغْضَبْ عليه).أخرجه أحمدُ، والترمذيُّ، وابن ماجةَ، وصححه الحاكم، ووافقه الذهبي، وحسنه الألباني.

والدعاء دليل على التوكل على الله، فسرُّ التوكلِ وحقيقتُه هو اعتمادُ القلبِ على الله، وفعلُ الأسباب المأذون بها، وأعظمُ ما يتجلى هذا المعنى حالَ الدعاء؛ ذلك أن الداعيَ مستعينٌ بالله، مفوضٌ أمرَهُ إليه وحده.


والدعاء وسيلة لكِبَرِ النفس، وعلو الهمة؛ ذلك أن الداعيَ يأوي إلى ركن شديدٍ ينزل به حاجاتِه، ويستعين به في كافّة أموره؛ وبهذا يتخلص من أَسْر الخلق، ورقِّهم، ومنَّتِهِم، ويقطعُ الطمعَ عما في أيديهم، وهذا هو عين عِزِّهِ، وفلاحِه.


قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله: (وكلّما قوي طمع العبد في فضل الله، ورحمته، لقضاء حاجته ودفع ضرورته؛ قويت عبوديتُه له، وحريته مما سواه؛ فكما أن طمعه في المخلوق يوجب عبوديتَه له فَيأْسُهُ منه يوجب غنى قلبه)


والدعاء سلامة من العجز، ودليل على الكَياسة، قال النبي صلى الله عليه وسلم: (أعجزالناس من عجز من الدعاء، وأبخل الناس من بخل بالسلام). رواه ابن حبان، وصححه الألباني.


رمضان وعادات الدول الاسلاميه

دعونا الان نحط الرحال

في دولنا الاسلامية لنتعرف على عاداتها وتقاليدها

تابعوني

halaalsam معجب بهذا.
#شديدةة#آلمزآجيهہ@@"
ۆ يسگنني #گثير من #آلعنآد;
#آذآ حزنت : #لآ يضحگني #مھرج !
#ۆ آذآ #ضحگت لآ #يسگتني #حآقد






śєnoяiтα♥ Eman


افتراضي رد: رمضان وعادات الدول الاسلاميه








يقبل شهر رمضان المبارك، وهو يحمل الخير والبركة إلى المسلمين في كل أرجاء



المعمورة ويتبارى المسلمون بمشارق الارض ومغاربها لاستقبال خير الشهور شهر


رمضان المبارك ويتهيأ كل بلد وفق طريقته وعاداته وتقاليده الموروثة الممزوجة
بالفرحة والاستبشار والسرور،عادات رائعة تختلف في البقاع وتتوحد بطابع الروح
الاسلامية، ولرمضان مكانة خاصة في نفوس المسلمين في كل بقاع الارض
وها نحن نعرض لكم العادات والتقاليد العربية التي يلتزم بها الإنسان العربي


{رمضان في شمال افريقيا والمغرب العربي )


شهر الصوم الكريم بأيامه الجميلة له طابعه الخاص في مدن وقرى مصر، فإقبال
الصائمين على المساجد وكثرة حلقات الدروس والوعظ وتلاوة القرآن الكريم هو ما يلفت النظر في المدن والقرى. ويستقبل الناس الشهر الفضيل بالألحان
والأغاني الدينية، ويلاحظ زيادة المصلين في المساجد منذ رؤية الهلال وحتى


وداع رمضان خاصة في حي الحسين، والسيدة زينب وغيرهما في القاهرة أو في

المدن والمحافظات الأخرى، إضافة إلى زيادة بيع المواد التموينية واللحوم
والياميش وأشياء أخـــرى مميز




يحتفي السودانيون بشهر القرآن احتفاءً خاصاً وتبدأ استعداداتهم لصيام أيامه


المباركة قبل حوالي شهرين، وتشمل استعداداتهم للشهر في أعداد الأطعمة
الرمضانية وتهيئة أماكن الصلاة والإفطار والراحة وأهم ما يُعدُّ ويُصلح الرواكيب
وهي مبانٍ من القشِ والطين تُنصب أمام الفرن، وتوضع فيها العناقريب، وتُفرش
ويقضي الصائمون فيها أغلب وقت النهار وينامون فيها بعد صلاة الظهر.
إنّ من التقاليد الموروثة عند السودانيين أنّ أحدهم لا يستطيع الفطور بمفردهِ،
إذ لا بُدَّ من مشاركة أحد الصائمين له في إفطاره. ولهذا يجتمعون نراهم يجتمعون
في الحي الواحد وتفرش لذلك الموائد قبيل وقت الفطور، ويأتي كل واحد طعامه
على المائدة، ويحضرون الجرادل والكوز لغرف المشروبات منه، وصحن البليلة،
ويفطرون على التمر ثم يؤدون الصلاة، بعدها يبدأ فطورهم المكون من مائدة تضم
الأواني الخاصة وأهمها إناء" الكورية "، الذي يشربون منه الليمون والحلو مُر والإبري،


لحم أم دكوكة، والعصيدة، والبليلة " لوبيا عدس" وتؤكل مع التمر، ويتناولون العصيدة أو كما يسمونها باللقمة.




تحفل الليالي المباركة في شهر الصوم بليبيا، بطول سهر الناس حتى الهزيع


الأخير من الليل، وذلك لوجود النوبادجي – المسحراتي- الذي يحمل النوبة على
كتفه وهي عبارة عن طبلة كبيرة ينقرها بوساطة عصاتين تكون الأولى مقوّسة
الشكل وتستعمل في الدُّمْ، وبينما تكون العصا الثانية أرفع من الأولى
وتستعمل للتيك، في أوزان آلات النقر.

يقام في مدينة تونس العاصمة خلال شهر رمضان مهرجان المدينة الذي يقدم فيه
المنشدون المحليون والعرب ألواناً من الغناء والتواشيح والمعزوفات التي يقبل عليها
الجمهور من كل مكان. ويتزاور التونسيون فيما بينهم، ويدعو أحدهم الآخر لتناول
طعام الفطور في بيته، ويبدأ فطورهم بتناول التمر مع خلطة الزبدة أو اللوز، واحتساء


الشوربة، ثم يقدمون على مائدة فطورها الرمضاني أكلات خاصة مثل: الحلالم

الجارية، والحوت المحشي والمعقودة، والبريك، والكُسْكُسي، والنواصر، والمرقاز المشوي، وتناول الحلويات، والشاي الأخضر.



يستعد الجزائريون لشهر رمضان بشراء المأكولات والمواد الغذائية الرئيسة قبل


بدء الصيام بعدّة أشهر لأن السعار تكون عادة أرخص، ولأنّها تشهد
ارتفاعاً كبيراً مع قرب حلول رمضان. وتبرز مظاهر الاحتفال لاستقبال شهر رمضان
في الجمهورية الجزائرية من خلال مظاهره الواضحة في استقباله، وتقيم الدولة
موائد خيرية لإفطار عابري السبيل والفقراء وموائد الرحمن، وتخصص المطاعم أماكن
للإفطار المجاني للناس، وتُعقد في أيام الشهر الدروس الدينية للأطفال والشباب،
وتقام صلاة التراويح كل يوم، ويعتكفون في العشر الأواخر من رمضان. وتتنوع المائدة
الرمضانية عند الجزائريين حيث يتناولون الشوربة، خاصة شوربة الحريرة التي تجدها
على كل مائدة جزائرية، والأرز أو المعكرونة واللحم الحلو، والبوريك، وسلطة الكبدة
وتسمى الهريسة، وهناك طبق العجيجات، أو المعقودة، وطبق السفيرية.
أما في السحور فتكون الوجبة الرئيسة هي الكُسك والغول ومنتجات الألبان بأنواعها.

ويتناول الصائمون الحلويات ومنها القطائف وتُسمى الكنافة، وحلوى قالب اللوز،


والجريويش، والقصمة. وتصنع النسوة ثلاثة أنواع من الخبز طوال أيام رمضان ومنها خبز الدار والمطلوع والفطير





تختلف احتفالات المغاربة في أيام رمضان من المدينة إلى الريف والبادية،


فالقرية بحكم بساطتها فإنّ لشهر الصوم فيها طابعاً خاصاً، حيث تكثر الزيارات
بين الأهل والأصدقاء، وتكون فترة الظهيرة للنوم، وبعد العصر يجتمع الرجال لتبادل
رواية سير العظماء والأحداث الماضية، أما عند موعد الفطور فلا بد من اجتماع أسرتين
أو أكثر على مائدة واحدة لتناول الفطور، وينقسم الرجال على سفرة وكذلك النساء
والأطفال، إذ لكل واحد منهم سفرته الخاصة، وبعد فترة الفطور نلاحظ أن جميع
سكان البوادي في المغرب منتشرين على شكل جماعات واحدة للرجال والأخرى
للنساء والأخرى للأطفال، كل حسب سِنهِ، يتحدثون من خلال جلساتهم الرمضانية
عن الشؤون الخاصة والعامة، ويشربون الشاي الأخضر وعدد من الحلويات المحلية،
أما الشباب فمنهم من يتوجه إلى المدينة ومنهم من يلزم القرية، لممارسة بعض
الألعاب الشعبية، أو تجاذب أطراف الحديث فيما بينهم. أما أشهر الأكلات المغربية
المقدمة للصائمين في رمضان فهي: الحريرة وهي شوربة بالكزبرة والبقدونس
والكرفس والحمص والعدس والطماطة والبصل.
وعقب عودة الصائمين من أداء صلاة التراويح في المساجد العامرة، والاستماع بعدها
إلى قراءة القرآن الكريم والأحاديث النبوية فإنّهم يتناولون الحلوى الرمضانية المعروفة
ومنها السلو وهو معجون الدقيق والزبدة والمُكسرات. وتُصنع من الدقيق والعسل
والسمسم وماء الورد، وكعب الغزال ويُشبه القطايف، والغريبة،
والملوي، وبغرير، ولقريشلة.
ومن الأكلات الشعبية التي تقدم للصائمين في ليلة القدر الكُسكُسي،

والطاجين بالدجاج أو باللحم مع الخبز، وهذه العادات والتقالي


نجد أهل الريف والبوادي أحرص على الاهتمام والتقيد بها من سكان المدن والحواضر.









تبرز ملامح مقْدَم رمضان في الصومال قبيل حلوله فهم يستعدون لاستقباله بصورة


تتضح في الأسواق التي تعج بالمتبضعين، كذلك يحرص الصوماليون على أداء
الفروض والعبادات في المساجد وحتى في المدارس التي تبرز أيام شهر الصوم
المسابقات القرآنية للحفظ والتلاوة، مع تنظيم حلقات الإرشاد والتوعية والموعظة،
وختم قراءة القرآن في أيام الصوم المبارك. ويفطر الصوماليون على أكلة العركيك
اللحوح ـ مع السمن والحليب، ويفطرون على السمبوسة مع تناول لحم الجِمَال
والأرز وبعض الخضراوات. كذلك يؤدي الصوماليون صلاة التهجد،
حيث يطوف أحد الرجال في الشوارع ليضرب بعصاه على الطبل ليوقظ النائمين
للسحور وفي سحورهم يتناولون الهريس، وهو من لحم الجمل والبطاطا، والطماطم


بشكل مرق مع شرب عصير التفاح والبرتقال. ويتسوّق الصوماليون حاجياتهم من المواد التموينية والغذائية من الأسواق مثل الدقيق والسكر لعمل الكعك والمعجنات.






ينحر الموريتانيون الذبائح إذا أهلّ عليهم هلال شهر رمضان، إذ يعدون اللحوم المجففة


على هيئة قديد قابل للخزن على مدى أشهر طويلة، ويحرصون على خزن تمور أدرار
التي لا يمكن الاستغناء عنها للصائمين، وتقوم النساء بإعداد كميات مناسبة من
هريسة الهبيد أو الفستق أو النبق ـ شجرة السدرـ كذلك تجهز النسوة أوعية
خاصة ملآى بالكُسْكُسي الذي يجري تجفيفها لتكون جاهزة للتحضير السريع.
وضمن عادات الموريتانيين ويكاد المُوسر والفقير أن يتساويا في نوع الوجبات
الرمضانية المقدمة في وجبات الإفطار حيث يتناول الصائمون إثر أذان المغرب
بعض التمر، ثم الحساء الساخن، ويقولون بأنّ معدة الصائم يلائمها الساخن
في بداية الإفطار أكثر مما يلائمها البارد، ثم يقيمون الصلاة في المساجد أو في
البيوت، وعند الانتهاء من صلاتهم، يشربون بعض اللبن الممزوج بالماء ويُسمُّونه-
الزريك- باللهجة العربية المحلية، وهو ما يسمِّيه العرب قديمًا بالمذق.
أما الوجبة الثانية من وجبات الإفطار عند الموريتانيين فهي تناول وجبة اللحم
والبطاطس والخبز، ويتفاوت الناس في تناول هذه الوجبة الناس هناك تختلف عاداتها
في توقيت هذه الوجبة: فمنهم من يتناولها مباشرة بعد الفراغ من صلاة المغرب،
ومنهم من يؤخرها إلى ما بعد صلاة العشاء والتراويح ثم يشربون الأناي - الشاي










الأخضر- المخلوط بالنعناع. وبمجرد الانتهاء من وجبات الإفطار الأولية والفراغ


من صلاة التراويح يبدأ الناس يتنقلون في أطراف القرية؛ لتبادل الزيارات
واحتساء الأناي عند الأصدقاء وتبادل أحاديث السمر التي لا تتقيد بموضوع معين.




تفتتح المساجد أبوابها وتنار طيلة الأيام المباركة لرمضان في جيبوتي، بينما تغلق


لمدارس أبوابها لمدة خمسة عشر يوما، وعندما يعود الطلاب إلى مدارسهم، يبدأون
مدة الأيام الثلاثة الأولى من دوامهم بحفظ جزء من كتاب الله العزيز لتلاميذ المرحلة
الابتدائية من سن الخامسة إلى العاشرة، وغيرهم من يحفظ جزأين بينما يقرأ الكبار
خمسة أجزاء من القرآن الكريم. ويتبادل الجيبوتيون تناول طعام الفطور مع أقاربهم
وأصدقائهم في رمضان _ وتقدم فيها الأكلة الشعبية وهي – اللحوح- المصنوعة
من الطحين والزيت والعسل، ويقدم للصائمين في إفطارهم الهريس والثريد
مع لحم الغنم. ثم يتجمع رجال جيبوتي في ليالي الشهر العظيم خارج البيوت
أي في العراء، ويفصل مجلسهم عن مجلس النساء اللواتي
يقدمن بعض الأكلات

الخفيفة فيها، وكذلك يجتمع الأولاد مع آبائهم في المجالس
ليرووا لهم القصص ذات

العبرة والموعظة من سيرة النبي ـ عليه الصلاة والسلام
ـ والصحابة ـ رضي الله

عنهم ـ وعندما تحين ليلة القدر المباركة يُحيي
الجيبوتيون ليلتهم في مُصلى العيد

ويعودون إلى بيوتهم بعد صلاة الفجر






لنتعرف اكثر على عااادات وتقاااليد البلدان العربيه





1- تركيا:
بعد إعلان ثبوت الرؤية تنطلق الزغاريد من البيوت خاصة التي ما زالت تضم الأجيال الكبيرة
كالجد والجدة ليعبروا عن هذه الفرحة التي زف بشائرها إليهم إعلان المفتي
بميلاد الهلال وبدء الصوم في اليوم التالي. كما تفوح من البيوت روائح المسك
والعنبر وماء الورد فقد جرت العادة على نثر هذه العطور الطبيعية على عتبات الأبواب
والحدائق المحيطة بالمنازل طيلة أيام رمضان الكريم.


2- أندونيسيا :
تمنح اجازه للتلاميذ في الاسبوع الاول من شهر رمضان.
وتعقد المعاهد والمدارس برنامجًا خاصًا في رمضان يسمونه (pesantren kilat )
وهو عبارة عن أنشطة خاصة أثناء رمضان
للتلاميذ، يتضمن إفطارات جماعية ، وخواطر إيمانية
ومحاضرات ودروس وعبر من أحداث رمضان عبر التاريخ
ودروس خاصة للشباب .

3- باكستان :
يزف الطفل الذي يصوم لاول مرة كأنه عريس.
ويقام له احتفال خاص يرتدي فيه ملابس تشبه ملابس العريس البالغ مع غطاء ذهبي يزين الرأس.
ولا تخلو مائدة الإطار من أكلة الباكورة وهي عبارة عن خليط من البطاطا وطحين الحمص مع التوابل المقلية وكذلك الزلابية وهي سكريات متعرجة مقلية بالزيت
فيما تصنع سلطة الفواكه في المنزل ويقدم عصير "روح أفزا" الشعبي بدلا من الماء.

4- ماليزيا:
تطوف السيدات بالمنازل لقراءة القرآن ما بين الافطار والسحور.
وفي المناطق الريفية يفطر الناس إفطاراً جماعياً يومياً يتشاركون فيه مايحضرون من طعام.

5- نيجيريا:
تستضيف كل اسرة فقيراً يومياً للافطار . وهناك ما يسمى بظاهرة "قارئ النص"
وتتلخص في استعانة العالم المفسر للقرآن بواحد أو بعدد من الأشخاص
الذين يمتازون بحلاوة الصوت وحسن الأداء لتلاوة الآيات التي يفسرها على نغم معين
ومن الطريف أن البعض يخصص أكثر من ثلث وقت الدروس لقارئ النصوص القرآنية
كخطوة ممهدة ومحاولة لجذب الانتباه نحوه قبل بدء الدرس .

6- موريتانيا :
يقرأ أهلها القرآن الكريم كله في ليله واحدة. وتتضمن طقوس رمضان للموريتانيين حلق الرؤوس قبل حلول الشهر بأيام حتى يتزامن نموه من جديد
مع أيام الشهر المبارك ويسمى «شعر رمضان» .
كما تقوم بعض الأسر بتأجيل زفاف أبنائها لأيام هذا الشهر تيمنا به وتفاؤلا
باستمرار المعاشرة الزوجية لهذه الأسرة الجديدة .

7-اوغندا :

يصومون 12 ساعه يومياً منذ دخول الاسلام اليها لتساوي الليل والنهار هناك لوقوعها على خط الاستواء .


8-في المغرب :
يضربون النفير سبع مرات للسحور. بمجرّد أن يتأكّد دخول الشهر حتى تنطلق ألسنة أهل المغرب بالتهنئات قائلين : ( عواشر مبروكة )
والعبارة تقال بالعامية المغربية
وتعني ( أيام مباركة ) مع دخول شهر الصوم بعواشره الثلاثة:
عشر الرحمة، وعشر المغفرة، وعشر العتق من النار.













{رمضان في دول الخليج العربي }

تنفرد المملكة العربية السعودية بتوجه قلوب المسلمين لها في كل يوم لأداء فروض
الصلاة وأداء فريضة الحج المباركة والعمُرة في الديار المقدسة في مكة المكرمة
والمدينة المنورة. ومع أذان المغرب تُفْرَش موائد الإفطار في الحرمين المكي
والمدني، ويتسابق القائمون عليها لجذب المسلمين ليجلسوا في موائدهم، وكلما
زاد عدد الجالسين ازداد فرح القائمين على هذه الموائد؛ لأنهم يرون أن أجرهم يزيد
بقدر زيادة عدد المفطرين على موائدهم، ولهذا يقدمون لهم وجبات من التمر ومشروب القهوة الساخنة.




تزدهر في دولة الإمارات العربية خلال شهر رمضان موائد الإفطار الجماعي في
الفريج الواحد – الحيّ - بعد أن يتفق أهله على نوعية الطعام الذي سيقدمونه
للضيوف الصائمين، لتكون المائدة عامرة بكل أصناف الطعام الذي يتضمن الهريس
والثريد والسمك واللحم والخبز والرطب، علاوة على اللقيمات والساقو، والكاستر،
وغيرها من الحلويات والفواكه مع شرب القهوة والشاي. كانت النساء في الإمارات
يتهيأن لشهر رمضان من شهر شعبان، ويحتفل الأطفال
بحق الليلة" منتصف شهر شعبان
وإذا أهلّ شهر رمضان المبارك تجمعت النساء في البيوت كل يوم في بيت إحدى
الجارات للقيام بطحن الحبوب لأعداد الهريس مرددات أشعاراً تُعرف بدق الهريس
وإعداد الخبيص والبلاليط وخبز الرقاق واللقيمات، وكذلك القيام، بتنظيف المنزل
وإعداده بصورة تليق بالشهر الكريم. وكانت العادة الرمضانية القديمة هي تبادل
وجبات الإفطار بين البيوت قبيل إطلاق المدفع وحتى لا يكون الطعام بارداً عند
الفطور،أو التجمع في مكان واحد، عندما كانت تأتي كل امرأة وهي تحمل
بيدها طبقاً مُعيناً، ويتناولنه وسط الفرحة بشهر الخيرات. وكانت النساء تخرج لأداء
صلاة التراويح في المساجد، مع تأكيد الأهل على أطفالهم بتعويدهم على الصيام
والالتزام بمواعيد الصلوات الخمسة وخروجهم لصلاة العيد مع آبائهم





يستعد القطريون لاستقبال شهر رمضان منذ النصف الثاني من شهر شعبان الذي
يشهد - النافلة - وهي من العادات التي يمارسها الأطفال وتشبه – الكرنكعو- التي
يمارسونها في منتصف شهر الصيام. وتقوم النساء بتحضير الأرز والهريس وصناعة
خبر الرقاق والبهارات، الخاصة بوجبتي الفطور والسحور طيلة الشهر الكريم، حيث
يبدأ الصائمون فطورهم بتناول التمر واللبن والقهوة.
إنّ من عادات القطريين في شهر الصيام قيامهم باحتفالات دق وطحن الحبوب
التي تُعدّ من الظواهر الثقافية الاجتماعية الموسمية العميقة الجذور عندهم،
وكان الاحتفال بهذه العادة المتوارثة بمثابة العيد السنوي الذي يستغرق طوال
شهر شعبان، إذ تقوم فيه النساء الدقاقات والطحانات بالمشاركة في إنجاز
كميات كبيرة من القمح المدقوق أو المطحون تكفي احتياجات العوائل طوال شهر رمضان المبارك


ترتبط بشهر رمضان عادات أصيلة للأطفال في البحرين لـيوم الكرنكعوه، الذي
يحتفلون به في اليوم الرابع عشر أو النصف من شهر شعبان ابتهاجاً استقبال
شهر رمضان حيث يرتدي الأطفال الملابس التقليدية مثل الدرّاعة ويذهبون إلى
الأهل والأقارب والجيران وهم يرددون أناشيد معينة ويدقون على الأبواب ليحصلوا من خلال
تجوالهم على بعض الحلويات والمُكسرات، ويغني الأطفال قبل الدخول
إلى المنزل
عطونا الله يعطيكم بيت مكة يوديكم
يامكة يالمعمورة يا أم السلاسل والذهب يانورة
وبعد دخولهم إلى المنزل يغنون وهم يذكرون اسم أصحاب الدار قائلين
لولا فلان ماجينا يُفك الكِيس ويعطينا
الله يخليه لأُمـه
ويلحفها بالساحه من المُطر وسِياحَه
إنّ دقّ الحَبْ مهمة تستعد لها النساء مبكراً في مملكة البحرين لصنع الهريس
وكذلك كانت حرفة " صفار القدور " من الحرف الشعبية القديمة التي ترتبط بالشهر
المبارك، حيث كان الصفّار يدور في الطرقات وهو يردد: صفار القدور، وكان أبو طبلية
يدور ليوقظ النائمين لتناول السحور أما الآن فإن الناس لا ينامون قبل السحور فراحت
على المسحراتي أيامه.. وتلك الكميات من الأرز والسكر
والطحين التي كانوا يقدمونها له.
وللمجالس الرمضانية نصيب في البحرين ففيها يجتمع رجال الأسرة والأصدقاء
والمعارف لمناقشة وطرح العديد من القضايا الخاصة والعامة، وتقدم إليهم
خلالها التمر والقهوة والشاي والحلوى البحرينية الشهيرة

تتزين المآذن والمساجد في بدء الإعلان عن قدوم شهر رمضان في الكويت ،
ويلاحظ وجود انتشار الفوانيس في العديد من المناطق والأحياء المختلفة التي تعمل
بالطاقة الكهربائية أو بالشموع. وإنّ اجتماع كل أفراد العائلة في منزل كبير العائلة
سواء كان الجد أو الأب على مائدة الإفطار اليومية هو من العادات المحببة لديهم،
حيث تمتد المائدة لتشمل تقديم عدد من الأكلات والأطعمة المختلفة التي يسبقها
التمر وشوربة العدس الطبق المفضل في رمضان، علاوة على تناول أطباق الهريس
باللحم أو الدجاج وهناك أيضاً الطبق المفضل التشريبة وطبق الجريش القديم، وكبة
الجمبري والبرياني باللحم أو الدجاج أو السمك، وطبق المرجوج، وهناك أكلات يتناولها
الصائمون بعد الانتهاء من صلاتيّ العشاء والتراويح
منها المحلبية والزلابيا واللقيمات والغريبة.
وللديوانية طعمها الخاص في الكويت وتستمر طوال العام،
ولكن في أيام مخصصة من الأسبوع، لكنها تُمارس مساء كل يوم رمضانيّ بعد
صلاتيّ العشاء والتراويح الخاصة والتي يهيئها صاحب الدار قبل حلول الشهر المبارك
في مكان خاص من بيته ليجتمع فيها الرجال عودتهم من المسجد، وتخصص تلك
الدواوين لتلاوة القرآن الكريم وسماع الدروس الدينية ولمناقشة طائفة من الشؤون
الأدبية الثقافية وغيرها، ويتناولون خلالها القهوة العربية والشاي وبعض الحلويات
والفواكه ويستمرون في جلستهم حتى وقت السحور.
أما لعبة القرقيعان فهي من العادات والتقاليد المتوارثة عند أطفال الكويت


وكان أبو طبيلة- المسحراتي- قد أعتاد على أيقاظ الصائمين لوقت السحور
في ليالي الصيام، وهو يحمل طبلته على كتفيه مخترقاً السكك والحارات









يهيئ أهل عُمان احتياجاتهم لشهر رمضان منذ العشرين من شهر شعبان


حيث يخزنون العيش الأرز والتمر المعمول بالسّنوت ويتمسك الرجال الكبار
بفطورهم في البيت، وإذا لم يكن ذلك، فإنهم يفطرون في الفريج – الحيّ
حيث يخصص مكان للرجال وآخر للنساء. وتقوم النسوة لال الشهر المبارك
بإرسال أطباق التمر واللبن واللقيمات إلى المساجد القريبة من دورهم
ليتناولها العابرون والفقراء لتفطيرهم في اليوم المبارك.

يتباين سكان اليمن في استقبال رمضان بين المدينة والبادية، فيما يذبح البدوي
الأغنام في أول رمضان ويعرف بمدخل، ويوزع اللحم لأهله، ويهدي قسماً
منه إلى الجيران، نلحظ قيام الجمعيات الخيرية بتفطير الصائمين في المدن اليمنية.
ويجلس الصائمون عند أذان المغرب على هيئة حلقات
حول موائد الفطور ليتناولوا الطعام.

يبدو رمضان في العراق قبل قدومه بأيام عديدة، فتكون الحركة غير اعتيادية في
الأسواق والمحلات، وباستطاعة المرء أن يشاهدها، لتدل على مجيئه الكريم.
ويُعد سوق الشورجة القديم في قلب العاصمة بغداد أكبر سوق تجاري في العراق
حيث يشهد إقبال الناس عليه من كل مدن ومحافظات العراق ليتبضعوا
ويشتروا لوازم شهر الصيام من مواد تموينية مثل العدس والماش والحبيِّة

{ رمضان في بلآد الشـــام)




يلاحظ على ليالي الشهر المبارك في المدن والقرى الفلسطينية السّهر والبهجة والترفيه
البريء، فعقب غروب الشمس تُضاء الطرقات والشوارع والمآذن والمحلات التجارية في الأسواق،


التي تعرض أنواعاً من الحلويات والبذورات والأشربة الخاصة بصائمي رمضان



ومن أصناف الأطعمة الرمضانية التي تحرص النسوة في المدن الفلسطينية على تقديمها ضمن


مائدة الفطور المقلوية وتتكون من الأرز ومقلي الباذنجان أو الزهرة أو البطاطا، وكذلك البصل
المقلي والثوم، ويوضع اللحم بعد النضج أسفل الوعاء–الحلة- وتضاف إلى الثوم المقلي والأرز
التوابل ويسكب المرق ليوضع على نار هادئة حتى النضج، ثم تضاف إليه ملعقة سمن على
الأرز، وبعد ذلك تقلب في صينية وتقدم كما هي مع اللبن "الزبادي" أو سلطة خضار.
ولليالي الشهر الكريم في الأرض المحتلة طعمها الخاص للتواصل مع العادات المتوارثة بين
الأجيال، ومن تلك العادات التي تقدم في ليالي رمضان المبارك تشكيل فرقة جوالة تعرف بـ

الحوّاية، أو المدّاحة التي تجوب الأحياء والأزقة بعد تناول الفطور. ويقف أفرادها في زاوية مظلمة من دهاليز أحد البيوت ويشرعون منشدين بصوت واحد الأناشيد الرمضانية



تزدان شوارع وطرقات وشرفات البيوت في المدن اللبنانية بالزينة المضاءة، وتُعلق الشرائط
الخضراء والنجوم الأثرية والفوانيس الصغيرة التي يُقبل اللبنانيون على شرائها في قباب الجوامع








والمساجد ومحيطها. كما يظهر دور التكافل الاجتماعي بصورته الكبيرة خلال أيام الصوم المبارك،



وذلك بقيام الجمعيات الخيرية بدورها في مساعدة المحتاجين والمتعففين، وتقديم المحسنين


لوجبات الإفطار للصائمين والمحتاجين عن طريق أحد الموسرين





يستقبل السوريون شهر رمضان بتقاليد متوارثة تبدأ بتقاليد إثبات مولد هلال الشهر الكريم،
وتلتزم هذه المسألة أُسس علمية، ففي ليلة الثلاثين من شهر شعبان يجلس القضاة والوجهاء في المسجد الأموي في دمشق خلال الساعات التي يتوقعون فيها ظهور هلال الشهر الكريم لإعلان بدء صيام رمضان الفضيل.


وبعد أن تُبت رؤية الهلال يستعد الناس لاستقباله، حيث تستعد العوائل بتهيئة عدد من الأكلات
السورية المعروفة الرمضانية الفول المدمس الدمشقي الذي يُخلط مع الطماطة والبقدونس،
والكوسة المحشوة والكبة المقلية وكبة لبنية، والباذنجان المحشو، وورق العنب، والمقلوبة،
والملوخية بالدجاج وداود باشا، وتظهر أيام رمضان أنواع الفتات على اختلافها كفتة الحمص
واللحم والسجق والكلاوي، إضافة إلى المقبلات مثل التبولة والمنقوشة. وتتميز أغلب الحلويات
الدمشقية باستعمال القشطة فيها ويعود ذلك إلى أنّها عادة ورثوها لأنّهم يتفاءلون باللون


الأبيض، ومن الحلويات الذي يتناولونها في ليالي الصيام القطايف بالجبنة، وبالجوز، والهريسة، والقشطلية، والمهلبية.





ينفرد شهر الصوم في الأردن بتلك الخيام التي ينصبها الأهالي في الأحياء الشعبية
لاستخدامها في الجلسات الرمضانية ويشهد السوق الأردني حركة شراء واسعة لتأمين احتياجات الناس من المؤن مثل الأرز والتمر هندي والحلويات وأنواع العصير. ويتم تبادل الأطعمة بين الجيران، علاوة على تبادل الزيارات بين الأهل والأقارب وتفطيرهم في البيوت حيث ينتظر الجميع إعلان أذان المغرب ومدفع الإفطار، ليبدأوا فطورهم الجماعي، بعدما يؤدي الرجال
والنساء صلاتي العشاء والتراويح في مساجد الأحياء القريبة.
وكان المسحراتي يتم أخياره في الماضي بالأردن من قبل وجهاء المناطق والحارات وأئمة المساجد، واغلب المسحراتية اليوم هم من ورثوا هذه المهنة عن آبائهم، وكان المسحراتية سابقاً يستخدمون الفناجين النحاسية عن طريق طرقها ببعضها البعض لتنبيه النائمين للسحور مع استخدام الصوت للمناداة عليهم

الى هنا اكون قد وصلت الى نهاية تقرير
الدي بدلت فيه جهدي ليكون عند حسن ظنكم
ولا تنسوني من صالح دعائكم
تقبل الله منا ومنكم صالح الاعمال





#شديدةة#آلمزآجيهہ@@"
ۆ يسگنني #گثير من #آلعنآد;
#آذآ حزنت : #لآ يضحگني #مھرج !
#ۆ آذآ #ضحگت لآ #يسگتني #حآقد






śєnoяiтα♥ Eman


افتراضي رد: رمضان وعادات الدول الاسلاميه
بارك الله فيك
śєnoяiтα و halaalsam معجبون بهذا.
افتراضي رد: رمضان وعادات الدول الاسلاميه
ربنا يخليكى روقه موضوع جميل والله
śєnoяiтα و halaalsam معجبون بهذا.
افتراضي رد: رمضان وعادات الدول الاسلاميه
جزاكى الله خيرا ريم
مجهودجميل منك
وبارك الله فيكى
śєnoяiтα و halaalsam معجبون بهذا.
اللهم اعفوا عنا وارحمنا
افتراضي رد: رمضان وعادات الدول الاسلاميه
جزاكم الله خيرا وميرسي كتير لردكم الجميل نورتوني
halaalsam معجب بهذا.
#شديدةة#آلمزآجيهہ@@"
ۆ يسگنني #گثير من #آلعنآد;
#آذآ حزنت : #لآ يضحگني #مھرج !
#ۆ آذآ #ضحگت لآ #يسگتني #حآقد






śєnoяiтα♥ Eman




مواقع النشر (المفضلة)


رمضان وعادات الدول الاسلاميه


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع
حصريا :: اكبر مجموعه من النغمات الاسلاميه - بمناسبة شهر رمضان mb110 :: نقاء عالي وجوده عاليه :: على اكثر من سيرفر
بالفيديو ايقاف بث قنوات الناس . الخليجيه . الحافظ . الصحه والجمال الاسلاميه من النايل سات وقف القنوات الاسلاميه من النايل سات
سنن وواجبات تركت وعادات واكاذيب شرعت واقيمت
اهداف وغايات من تواجد الاعضاء في المنتدى